أبابنو… 15 اتفاقية مهمة ذات بعد تنموي يصادق عليها مجلس الجماعة في دورة فبراير العادية

في دورته لشهر فبراير 2021 صادق المجلس الجماعي لأباينو إقليم كلميم اليوم عل العديد من الاتفاقيات المهمة بلغت 15 اتفاقية استهدفت مجموعة من المجالات التنموية داخل الجماعة الترابية.

وهكذا، ودعما للمنتوجات المحلية التي تعرف بها الجماعة، لاسيما الأركان، وتأهيلا للتنظيمات المهنية في تسويق منتوجاتها محليا ووطنيا، صادق المجلس على اتفاقية شراكة مع وكالة الانعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية للأقاليم الجنوبية من أجل بناء دار للصانعة بالجماعة.

وتحقيقا لنفس الأهداف، ومع ذات المؤسسة، صادق المجلس على اتفاقية لإنجاز وحدة لتثمين الأركان.

وصادق أعضاء المجلس على اتفاقية مع المنسقية الجهوية للتعاون الوطني لبناء فضاء اجتماعي للقرب، وعلى اتفاقية مع المديرية الجهوية لوكالة إنعاش الشغل والكفاءات لإنشاء فضاء للتدريب المهني، تروم بالخصوص، تنظيم ورشات للبحث عن فرص الشغل بسوق الشغل المحلية والجهوية وتسجيل الشباب بقاعدة بيانات الوكالة.

أما الاتفاقيات ذات البعد الرياضي والموجهة بالخصوص للشباب، صادق المجلس على اتفاقية مع المديرية الجهوية للشباب والرياضة قصد إنجاز مشروع بناء وتجهيز دار للشباب تعزيزا للبنيات التحتية الرياضية والخدمات الاجتماعية بالوسط القروي ، وتشجيعا للشباب على ممارسة الرياضة وتحسين مؤشرات التنمية.

وفي ذات السياق، وقع المجلس مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم على اتفاقية شراكة لتهيئة وتجهيز واستغلال ملعب لكرة القدم ، وعلى اتفاقية أخرى مع العصبة الجهوية كلميم واد نون لكرة القدم، والنادي الرياضي لجماعة أباينو، يتمكن النادي بموجبها من تأطير الأنشطة الرياضية، وتنظيم ملتقيات وأنشطة لفائدة شباب الجماعة ونشرا للوعي الرياضي كذلك.

وفي سياق متصل، وقع المجلس على اتفاقية شراكة مع (مركز واد نون للإعلام والتواصل الثقافي) من أجل التعريف، بالخصوص، بالمؤهلات الثقافية والسياحية والتنموية بالجماعة وتشجيع المبادرات الإعلامية وتنظيم دورات وورشات تكوينية في مجال الإعلام.

 

وقدمت خلال هذه الجلسة عروض همت تدخلات التعاون الوطني ووكالة تنمية مناطق الواحات وشجر الأركان (أندزوا) بهذه الجماعة الترابية، وكذا معطيات حول التربية والتكوين بالجماعة، وتدخل قطاع المياه والغابات ومحاربة التصحر والشباب والرياضة بالجماعة، وعرض خاص حول إنعاش تشغيل الشباب بالوسط القروي.

وبفضلا عن مؤهلاتها الطبيعية، تجدر الإشارة الى أن الجماعة الترابية لأباينو تتوفر على مؤهلات سياحية مهمة باحتضانها لحامتين معدنيتين استشفائيتين مهمتين، كانتا موضوع اتفاقية شراكة بمبلغ 70 مليون درهم، وقعت مؤخرا بين مجلس جهة كلميم واد نون ووزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي وولاية جهة كلميم واد نون، ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية في الأقاليم الجنوبية للمملكة، ووكالة الحوض المائي لدرعة واد نو ن، والجماعة الترابية أباينو، بالخصوص، قصد تهيئتهما.

التخطي إلى شريط الأدوات