أباينو….سكان يشتكون من التماطل في توزيع الدقيق المدعم في هذه الظروف الطارئة

يشتكي سكان أباينو من التماطل الحاصل في توزيع الدقيق المدعم على الأسر المحتاجة والتي هي في حاجة لهذه المادة الضرورية في هذه الظروف الاستثنائية التي تمر منها البلاد.
وذكرت مصادر محلية أن الدقيق المدعم قد أوتي به فعلا للجماعة منذ أيام من طرف الشخص الذي حصل على الترخيص للقيام بهذه المهمة منذ سنة 2016 وهذه هي المرة الأولى التي ستستفيذ ساكنة جماعة أباينو من هذه المادة بهذه الطريقة إلا أنه ورغم قلته حيث لا يصل مجموع أكياس الدقيق المتاحة حاليا سوى 200 في جماعة تناهز ساكنتها ال 2400 فرد، ورغم الحضر الصحي الذي قررته الدولة فلا يزال هذا الدقيق لم يبرح مكانه ولم يتم توزيعه على الساكنة المحتاجة دون أن تكون هناك أسباب موضوعية على هذا التأخير حسب ذات المصادر.
فيما نقلت مصادر أخرى أنه قدمت لهم أسباب غير مفهومة عن هذا التماطل والتي مفادها انتظار تعليمات السيد الوالي متسائلة في ذات الوقت عن هذا السبب الذي يراه غير ذي معنى حيث أن السلطة المحلية هي الممثلة الفعلية للسيد الوالي وهي التي من المفروض أن  تشرف على عملية التوزيع بتنسيق مع هيئات محلية أخرى.