الرئيس الفرنسي ماكرون يعلن توسيع الإغلاق الجزئي ليشمل كامل الأراضي الفرنسية لأربعة أسابيع

قرر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأربعاء توسيع الإغلاق الجزئي لمواجهة فيروس كورونا، ليشمل جميع أراضي البلاد لمدة أربعة أسابيع. كما أعلن في خطاب إغلاق المدارس لثلاثة أسابيع، اثنان منها ستصادف عطلة الربيع. وقال ماكرون إن الوفيات في بلاده جراء الوباء قد تصل إلى 100 ألف حالة قريبا.

و أعلن اليوم الأربعاء توسيع نطاق إجراءات مكافحة كوفيد-19 لتشمل كامل الأراضي الفرنسية لمدة أربعة أسابيع وإغلاق المدارس لمدة ثلاثة أسابيع، في محاولة لوقف الموجة الوبائية الثالثة.

وتنص القيود على حظر تجول من الساعة 19,00 (17,00 بتوقيت غرينتش)، وإغلاق بعض الشركات وفرض قيود على التنقلات. وأسبوعان من بين الأسابيع الثلاثة التي ستغلق خلالها المدارس تصادف عطلة الربيع التي سيتم توحيدها في جميع أنحاء البلاد.

وقال ماكرون في خطاب إن وفيات فيروس كورونا في فرنسا قد تصل إلى 100 ألف قريبا. وأعلنت وزارة الصحة الفرنسية الأربعاء أن إجمالي الوفيات وصل إلى 95337 منذ ظهور الوباء في البلاد.

التخطي إلى شريط الأدوات