SM le Roi préside au palais royal à Tanger un Conseil des ministres

القصر الملكي يستدعي وزراء وزعماء النقابات ورؤساء الجهات

وجّه الديوان الملكي دعوات إلى عدد من الوزراء في حكومة سعد الدين العُثماني، وكذلك إلى مسؤولين نقابيين للمركزيات الأكثر تمثيلية، بالإضافة إلى عمال وولاة ورؤساء الجهات الاثنتي عشرة بهدف حضور لقاء تم تحديده يوم غد.

وأفادت مصادر متطابقة، أنه تم الإعلان عن تأجيل هذا اللقاء إلى موعد لاحق، ولم يعرف بعد أسباب ودواعي اللقاء، الذي ربطه البعض بالوضع الذي وصل إليه الحوار الاجتماعي بين الحكومة والنقابات.

وجرى تداول إمكانية مناقشة الحوار الاجتماعي بين النقابات والحكومة، خصوصا في ظل “البلوكاج” الذي شهدته آخر جولة قبل فاتح ماي الذي يوافق عيد العمال، فيما أفادت مصادر بأن الأمر يتعلق بنقاش مشروع اللا تمركز.