المركز الجامعي بكلميم و الاجهاز على حقوق الاستاذة المكلفين بحراسة ومراقبة الامتحانات 2016

يتخبط المركز الجامعي بكلميم في العديد من المشاكل و المعيقات المرتبطة بالأساس بالبنية التحتية و الموارد البشرية و كذا الارتجالية في التسيير مع غياب اي استقلالية مالية ، الشيء الذي يجعله تحت الوصاية الفعلية للمعهد العالي للتكنولوجيا ، و مع اقتراب موعد الامتحانات الجامعية تضفوا الى السطح مجموعة من الاكراهات تتعلق بالموارد البشرية التي تصهر على مراقبة و إنجاح هاته المحطة المهمة خصوصا فئة الأساتذة المكلفين المراقبة و الحراسة خلال فترة الإمتحانات .
في السنة الماضية تم توجيه طلبات مكتوبة من قبل ادارة المركز الجامعي الى كل من الاكاديمية الجهوية للتربية و التكوين كلميم – وادنون و كذا المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية بكلميم قصد السماح للأطر التربوية التابعة لهما لمراقبة الامتحانات مقابل تعويض مادي عن ساعات العمل وكذا الاستعانة ببعض الاطر من حاملي الشهادات العليا ، و الى حدود كتابة هاته الأسطر يظل ملف التعويضات رهين سياسة التماطل التي تنهجها ادارة المركز الجامعي مع هذا الملف و هو الأمر الذي دفع بأطر المراقبة و الحراسة الى التوجه للمركز الجامعي للمطالبة بصرف التعويضات دون أن يسفر دالك عن نتيجة .
واستحضارا للحقوق المشروعة لهاته الفئة التي أعطي لها وعد من مسؤولي المركز بصرف التعويضات مع بداية شهر شتنبر 2016 فإن هاته الاخيرة تستعد لتجسيد وقفات احتجاجية امام المركز الجامعي بكلميم في حال استمرار التعاطي السلبي مع الملف .

                                      عن تنسيقية الاساتذة المكلفين بمراقبة الامتحانات بالمركز الجامعي كلميم  بتاريخ    05/12/2016

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.