رجال ونساء الصف الأول لمحاصرة فيروس كورونا محتاجون أكثر من غيرهم لدعم نفسي وتنويه بين الفينة والأخرى

لا أحد يشك أن المتصدرين للصفوف الأمامية لمقاومة انتشار فيروس كورونا بجميع ربوع المملكة يقومون بعمل كبير وغير مسبوق في هذه الظروف الاستثنائية لمقاومة انتشار هذا الفيروس الخطير من أطباء ورجال سلطة وأعوان ورجال الأمن والقوات المساعدة والدرك وغيرهم… لكن بالمقابل فهم أكثر الناس حاجة لنوع من الدعم النفسي سواء من طرف رؤسائهم أو من طرف عموم المواطنين الذين تفرض عليهم ظروف اشتغالهم و قضاء حاجاتهم الضرورية الاحتكاك بوحاد أو أمثر كثير من هذه الهيئات.

وحيث أن البرنامج اليومي لهؤلاء قد تغير بشكل كلي سواء من حيث ساعات العمل وتوقيت بدايته ونهايته و سواء من حيث أوقات وجباتهم الغدائية ورؤيتهم لأبنائهم، فالأمر يفرض أن تكون هناك وسائل كثيرة لتخفيف ولو القليل من العبء عليهم لكي يكونوا أكثر نشاطا وحيوية وتركيزا على العمل التبيل الذي يقومون به لاستمرار تطبيق الحجر الصحي طوال اليوم.