رسميا: نيوزيلندا تتسلم رئاسة مجلس الأمن الدولي

من المرتقب أن تتسلم نيوزيلندا يوم غد رسميا رئاسة مجلس الأمن الدولي طيلة شهر سبتمر، و من شأن هذه الرئاسة الشرفية أن تلقي بظلالها على نزاع الصحراء .

وتعتبر دولة نيوزيلندا من الأصوات المناوئة للمغرب بمجلس الأمن، و هي من أشد المناصرين الأنكلوسكسون المرافعين عن طرح جبهة البوليساريو بالإتحاد الأوربي و داخل أروقة الأمم المتحدة.

و لاتخفي نيوزيلندا مواقفها العدائية من المغرب، حيث رفضت شهر أبريل الماضي التصويت على القرار الأممي حول نزاع الصحراء، و الذي إعتبرته يجامل المغرب من خلال إشادة القرار الأممي، بعمل المجلس الوطني لحقوق الإنسان و أذرعه الجهوية في الصحراء، و قد طالبت نيوزيلندا في الجلسة الطارئة لمجلس الأمن بضرورة سحب المغرب قواته من منطقة الكركرات، بالإضافة الى دعواتها المتكررة لإرغام المغرب على إعادة المكون المدني لبعثة المينورسو في أقرب الأجال. (الصحراء زووم)

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.