عاجل…الداخلية تفتح تحقيقا في واقعة اعتداء شخص بزي مدني على أساتذة متعاقدين

خرجت السلطات المحلية بمدينة الرباط عن صمتها بخصوص مشاركة مدنيين في تفريق مظاهرات الأساتذة المتعاقدين، معلنة عن فتح تحقيق في الموضوع.

بلاغ صادر عن ولاية جهة الرباط – سلا – القنيطرة أشار إلى ما تداولته مجموعة من الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي من صور ومقاطع فيديو تظهر استعمال شخص بلباس مدني للعنف أثناء تفريق تجمهر للأساتذة أطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين.

وبهذا الخصوص، يقول البلاغ، فقد تم فتح تحقيق لتحديد هوية الشخص الظاهر بهذه الصور والمقاطع، والكشف عن ظروف وملابسات الوقائع المشار إليها، مع تحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات القانونية اللازمة.

التخطي إلى شريط الأدوات