كلميم….اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان تعقد اجتماعها العادي الأول لهذه الولاية على مدى يومين

بعد تنصيب أعضائها الشهر الماضي في نفس اليوم من الشهر الماضي، افتتحت اليوم السبت بكلميم اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان كلميم واد نون  أشغال الدورة العادية الأولى لها التي ستستمر على مدى يومين السبت والأحد.
وتميز اليوم الأول من أشغال الدورة بعروض، تناولت أدوار واختصاصات المجلس الوطني لحقوق الإنسان ككل ولجانه الجهوية بالخصوص  وكذا تطور فكرة إنشاء المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان في طابعها الدولي منذ عام 1946، وأيضا تطور هذه الفكرة على المستوى الوطني من خلال إنشاء المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان سنة 1990 الذي تحول عام 2011 إلى مؤسسة وطنية، ليعاد تنظيمه في 2018 بناء على القانون رقم 14-76 .

كما تم التطرق في عرض آخر لمختلف الأنشطة التي نظمتها اللجنة الجهوية خلال الولاية الأولى، في مجال حماية والنهوض بثقافة حقوق الإنسان، وقف على مجموعة من المحطات التي تميزت بتدخل اللجنة الجهوية على نستوى الدفاع عن الحقوق وكذا على مستوى نشر ثقافتها عبر دورات تكوينية وأيام دراسيةد فضلا عن مناقشة الميثاق الأخلاقي للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، وإعمال المادة 34 من النظام الداخلي الخاصة بإحداث مجموعات العمل الموضوعاتية، وتعيين منسقي ومقرري هذه المجموعات. وستتواصل أشغال هذا الاجتماع .
ومن المنتظر أن تستمر أشغال هذه الدورة غدا، بتدارس وبلورة مخطط عمل اللجنة خلال الفترة 2021-2023، وتدارس والمصادقة على مخطط العمل من طرف مجموعات العمل الموضوعاتي.