كلميم……توقيف خمسة أشخاص للاشتباه في تورطهم في تنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار في البشر.

تمكنت عناصر فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة كلميم بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة 23 أكتوبر الجاري، من توقيف خمسة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 17 و37 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بتنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار في البشر.

وقد جرى توقيف المشتبه فيه الأول الذي يعمل مساعدا لسائق حافلة للنقل العمومي على مستوى السد القضائي الموجود بالمدخل الشمالي لمدينة كلميم، قادما إليها من إحدى مدن شمال المملكة، قبل أن تسفر عملية التفتيش التي أجريت بداخل الحافلة عن حجز قارب مطاطي ومجموعة من الأعمدة والألواح الخشبية التي يشتبه في أنها موجهة لفائدة شبكة إجرامية تنشط في تنظيم عمليات الهجرة السرية.

وقد أسفرت الأبحاث والتحريات المتواصلة في هذه القضية، بتنسيق مع عناصر الدرك الملكي، عن توقيف أربعة مشتبه فيهم آخرين، من بينهم قاصر، والذين تم ضبطهم على متن سيارة خفيفة بمنطقة “واد الصياد” التي تبعد بحوالي خمس كيلومترات عن مدينة طانطان، وذلك للاشتباه في كونهم ينتظرون تسلم الزورق المطاطي والمعدات المحجوزة.

وقد تم فتح بحث قضائي مع جميع الموقوفين تحت إشراف النيابة العامة، وذلك من أجل تحديد كافة الامتدادات المحتملة لهذه الشبكة الإجرامية وكذا توقيف كل المتورطين المفترضين في هذا النشاط الإجرامي.