كلميم…في اليوم العالمي للمدرس، أطر يحتفون بأستاذهم السابق مدير ثانوية إبن سينا حاليا

تخليدالليوم العالمي للمدرس، الذي يأتي هذه السنة في ظرفية جد خاصة، حيث عرفت مهنة التدريس تغيرات مهمة فرضتها الأزمة الصحية (كوفيد 19) التي تجتاح العالم أبى مجموعة من الأطر بكلميم  (التلاميذ بمدينة أسا سابقا )إلا أن يعيدوا العرفان لأستاذهم قبل أكثر من 15 سنة  السيد محمد أتواب، والذي يشغل حاليا مدير الثانوية التأهيلية ابن سينا بكلميم ليتقاسموا معه لحظات طبعتها رسائل التقدير والاحترام و العرفان واستعادوا جميعا  ذكريات الفصل والتدريس جمعت الأستاذ بتلاميذه بمدينة أسا.
وتخلل اللقاء الذي نظمه كل من، الحافظ حواز، وهو دكتور في علم النفس و مدير اقليمي سابق والسيد علال عبد الله مدير الثانوية التأهيلية محمد الخامس والسيد البشرة البيضاء، ناظر ثانوية مولاي رشيد التاهيلية بكلميم ثم السيد بجديد لحسن، وهو مدير وكالة بنكية، (وكلهم تلاميذ سابقين للأستاذ أتواب)  كلمات الحب والود والاحترام التي عبروا عنها والتير كانت منذ سنة 1994 ولا تزال وستستمر كما قال الأستاذ الحافظ حواز وهي رسالة للأجيال الجديدة للحفاظ على هذا الطابع الذي يجب أن يتخلل علاقة  التلميذ بأستاذه مهما تغيرت السنوات والظروف. و شكر السيد مدير ثانوية ابن سينا بدوره تلاميذه السابقين على هذه الالتفاتة والزيارة و أثنى على مجهوداتهم أيام التلقين والتدريس و على عملهم في الوقت الراهن كل من موقعه في سبيل الوطن والمواطنين.
وفي ختام هذا اللقاء قدم هؤلاء التلاميذ السابقين بمناسبة اليوم العالمي للمدرس، لأستاذهم السابق  محمد أتواب،
هدية رمزية عرفانا لما بدله اتجاههم  ولما يبدله حاليا من أجل التربية والتكوين بالمنطقة.