كلنيم….في المجلس الإداري لأكاديمية الجهة أعضاء يطالبون بإحداث ثانوية فلاحية و إعادة تكوين مربيات التعليم الأولي التقليدي

طالب مجموعة من الأعضاء ممثلي جمعيات آباء و أولياء التلاميذ بالمجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة كلميم واد نون المنعقد أمس الثلاثاء بنقر الأكاديمية، طالبوا، بإنشاء ثانوية فلاحية بالمنطقة نظرا لخصوصيتها الاقتصادية على اعتبار أن النشاط الفلاحي يعتبر التشاط الأول بالجهة وهو ما سيساعد في فتح آفاق جديدة أمام شباب الجهة  في ميداني التكوين والتشغيل خصوصا أن الجهة تحتل الرتبة الأولى في نسبة البطالة بين جميع جهات المملكة بالإضافة إلى أن هذا المطلب يزكي توجهات الحكومة والوزارة في ربط التكوين بالتشغيل.
وذكر ممثل جمعيات آباء وأولياء ثلاميذ التعليم الثانوي الإعدادي أن جماعة أسرير تتوفر على ثانوية جاهزة يدرس بها عدد قليل من التلاميذ وهو ما يؤهلها لاحتضان هذه الثانوية المهنية توازيا مع التكوين العادي للثلاميذ. امكلب ذاته زكاه رئيس الغرفة الفلاحية بجهة كلميم واد نون في ذات اللقاء معتبرا أن القطاع الذي يشرف عليه  على استعداد للمساهمة في توفير الأطر الفلاحية المؤهلة لذلك.
وفي ذات السياق طالب رئيس اللجنة المكلفة بالشؤون التربوية وتوسيع العرض المدرسي  وهو المطلب الذي تضمنه تقرير هذه اللجنة بضرورة إعادة تكوين مربيات التعليم الأولي التقليدي الذي يعرف إقبالا ملحوظا بالنسبة لأبناء الأسر ذات الدخل الضعيف والمتوسط لتحسين جودته و مردوديته.