والي جهة كلميم واد نون يؤدي صلاة العيد و الاهتمام بالجانب المعاملاتي محور خطبة هذه السنة

أدى والي جهة كلميم واد نون السيد محمد ناجم ابهي مرفوقا بعدد من المسؤولين والمنتخبين صلاة العيد بالمصلى الرئيسي تييرت بمدينة كلميم الذي حج إليه  جموع من المومنين والمومنات من سكان المدينة  لأداء واجبهم الديني اقتداء بسنة الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم.

وفي جو ملأه استحضار قدسية هذه الشعيرة تناول خطيب صلاة العيد هذه المناسبة الكريمة داعيا الجموع إلى استحضار  مكانة هذا اليوم في القلوب والأعمال التي أوصى الشرع بالتحلي بها مذكرا أن أحب الأعمال في هذا اليوم إلى الله هي إهراق الدماء في إشارة إلى سنة الذبح التي أوصى بها الدين الحنيف اقتداء بأب الأنبياء إبراهيم عليه السلام.

وأشار الخطيب بالمناسبة إلى   أن الشعائر التعبدية من صلاة و زكاة وصوم…وحدها لا تكفي رغم أهميتها  لكي تكون تربية المؤمن متزنة توافق السنة التبوية الكريمة، ولابد وأن يتبهعا بالشعائر المعاملاتية التي تظهر في سلوك الفرد داخل المجتمع   وفي علاقاته بأقرانه وبالمؤسسات والجماعات، من صدق وصبر وتحمل للأدى  وغيرها، متوجها في الأخير ه بالدعاء الصالح لأمير المؤمنين وللشعب المغربي ولجميع المسلمين أينما كانوا.