إنزال” لنواب العدالة والتنمية يربك جلسة التصويت على القوانين الانتخابية

تعرف جلسة مجلس النواب اليوم، والمخصصة للدراسة والتصوت على مشاريع القوانين الانتخابية حالة ارتباك كبيرة، وسط حديث عن احتمال إلغائها.

وقالت مصادر برلمانية، إن فريق العدالة والتنمية حضر بأكثر من مائة نائب إلى قاعة البرلمان المخصصة للجلسات العامة؛ في الوقت الذي حضرت باقي الفرق بأعداد مقلصة التزاما بالإجراءات الاحترازية التي يعتمدها المجلس منذ سنة بسبب جائحة كورونا.

حضور نواب العدالة والتنمية بعدد كبير جدا، أربك أشغال المجلس، حيث لا زالت الجلسة متوقفة، وسط حديث عن احتمال إلغائها.

وكان حزب العدالة والتنمية، قد بقي وحيدا في رفضه لتعديل القاسم الانتخابي وإلغاء العتبة، خلال التصويت على مشاريع القوانين الانتخابية في لجنة الداخلية.

انضمام فرق من الأغلبية الحكومية للتصويت على التعديلات المثيرة للجدل، أغضب العدالة والتنمية، حيث اعتبر الحزب أن هذا التصرف غير مبرر، رافضا تصويت نواب من الأغلبية ضد رغبة الحكومة.