الأرجنتين تتوج بكأس العالم على حساب فرنسا

توج المنتخب الأرجنتيني  للمرة الثالثة في تاريخه بكأس العالم بعد تغلبه على نظيره الفرنسي، بركلات الترجيح بعد نهاية الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل بثلاثة أهداف لمثلهما، في المباراة الختامية لمونديال قطر 2022، التي جمعت الطرفين على أرضية ملعب “لوسيل” بالدوحة.

ولجأ الطرفان للأشواط الإضافية، التي عرفت أحداثا مثيرة، حيث نجح ميسي في التوقيع على الهدف الثالث في الدقيقة 109 من الشوط الإضافي الثاني، قبل أن يسجل مبابي “الهاتريك” من علامة الجزاء أيضا، ليحتكم الطرفان لركلات الترجيح.

وحقق ليونيل ميسي حلمه بقيادة منتخب بلادع لإنجاز مارادونا وقيادة الفريق للقب البطولة بعد أكثر من محاولة فاشلة على مدار النسخ الماضية، والتي كان أقربها في 2014 بالبرازيل عندما وصل الفريق للنهائي لكنه خسر أمام نظيره الألماني بهدف نظيف.

وكسر المنتخب الأرجنتيني الهيمنة الأوروبية على اللقب العالمي في النسخ الماضية حيث فرضت المنتخبات الأوروبية هيمنتها على اللقب في النسخ الـ4 الماضية، حيث كان المنتخب البرازيلي هو آخر منتخبات أمريكا الجنوبية فوزا باللقب في نسخة 2002 فيما كان اللقب بعدها من نصيب منتخبات إيطاليا في 2006 وإسبانيا في 2010 وألمانيا في 2014 وفرنسا في 2018.

ودخل المنتخب الأرجنتيني على كل من، إميليانو مارتينيز – كريستيان روميرو – نيكولاس أوتامندي – ناويل مولينا – نيكولاس تاليافيكو – رودريغو دي باول – أليكسيس ماك أليستر- إنزو فرنانديز – آنخيل دي ماريا – ليونيل ميسي – خوليان ألفاريز.

فيما اعتمد المنتخب الفرنسي على كل من، هوغو لوريس – جول كوندي – رافائيل فاران – دايو أوباميكانو – تيو هرنانديز – أوريلين تشواميني – أدريان رابيو – عثمان ديمبلي – أنطوان غريزمان – كيليان مبابي – أوليفييه جيرو.

وسبق للمنتخب الأرجنتيني الفوز باللقب العالمي في 1978 بالأرجنتين و1986 بالمكسيك، فيما توج المنتخب الفرنسي باللقب في 1998 بفرنسا و2018.

التخطي إلى شريط الأدوات