العصبة الأمازيغية لحقوق الإنسان تتمن عاليا نتائج المجلس الوزاري الأخير الذي ترأسه جلالة الملك

عبرت العصبة الامازيغية لحقوق الانسان  عن تثمينها الكبير  لنتائج المجلس الوزاري ا  الذي تراسه جلالة الملك محمد السادس يوم الأربعاء 13 يوليوز 2022  خصوصا فيما يتعلق باعتماد حكامة جيدة  تتوخى تقوية  اليات التقنين  وضبط عمل  الفاعلين وتعزيز الحكامة الاستشفائية  والتخطيط الترابي للعرض الصحي  على كافة المستويات . خاصة فيما يتعلق بتثمين الموارد البشرية وتحفيزها و سد الخصاص المهول فيها و الاستعانة بالاطر الطبية المغربية بالخارج و بالأجانب لتحقيق فعلية الحقوق الصحية التي هي في  صلب حقوق الانسان .
جاء ذلك عقب اجتماع المكتب التنفيذي للعصبة الامازيغية لحقوق الانسان في اجتماع عادي يوم الخميس 14 يوليوز  2022 ، خصص لتدارس مجموعة من القضايا الحقوقية و تقييم عدد من الانشطة   التي تم تنظيمها مؤخرا كما تم التطرق لمجموعة من الشراكات التي تربط  العصبة الامازيغية لحقوق الانسان  مع عدد من المؤسسات الوطنية والدولية  وتمخض عن الاجتماع ،  البيان التالي  الموجه للرأي العام الوطني والدولي ، هذا نصه  :

التخطي إلى شريط الأدوات