عمر باهمان رئيس جماعة لاخصاص وعضو الجهة يطالب بحلحلة الاتفاقية المتعلقة بالماء بسيدي إفني

طالب السيد عمر باهمان رئيس جماعة لاخصاص التابعة لإقليم سيدي إفني بحلحلة وإخراج الاتفاقية المتعلقة بالماء بسيدي إفني.
وألح السيد باهمان العضو بمجلس جهة كلميم واد نون باسم التقدم والاشتراكية أمام رئيسة الجهة بحضور والي الجهة وعمال الأقاليم بأن خروج هذه الاتفاقية سيغطي 50 بالمائة من إقليم سيدي إفني والتي كانت ثمرة ترافع السيد عامل الإقليم و المنتخبين و تتماشى مع الرؤية والاستراتيجية الملكية للولوج إلى الماء على المستوى الوطني.
وذكر السيد العضو أن هناك معطيات سلبية تتعلق بالولوج إلى الماء بإقليم سيدي إفني مقارنة مع باقي الأقاليم وبتراجع الفرشة المائية.
والتمس السيد رئيس جماعة لاخصاص في دورة يوليوز لمجلس جهة كلميم واد نون من رئيسة الجهة الترافع من أجل إخراج وتنفيذ المشاريع المتعلقة بهذه الاتفاقية وجميع المشاريع المتعلقة بالماء  إلى حيز الوجود وتجاوز قواعد البيروقراطية التي يتسم بها تعاطي المكتب الوطني للماء الصالح للشرب مع هذا الموضوع خصوصا أن جماعة لاخصاص لها مشروع كبير في هذا المجال ولا زالت تنتظر منذ 2017.

التخطي إلى شريط الأدوات