العيون…شلل في الميناء ومشكل غير مسبوق في اليد العاملة

 اضطر مهنيو أسطول الصيد الساحلي بالعيون إلى توقيف نشاط الصيد وبشكل مفتوح  احتجاجا على ما وصفه المحتجون قلة اليد العاملة في صفوف البحارة، ويعاني المهنيون المختصون في صنف “الأسماك السطحية” من جمود أثمنة المفرغات السمكية السطحية مقارنة مع ارتفاع تكاليف الإنتاج، مما أدى إلى شلل كلي بميناء الصيد بالعيون وما يترتب عنه من خسائر مادية بالنسبة للجماعة الترابية “المرسى”، وبالتالي يضر باقتصاد المنطقة، كما طالب عدد من مجهزي أسطول الصيد الساحلي بضرورة مراجعة الأثمنة التي ظلت جامدة رغم التطورات التي عرفها قطاع الإنتاج، خصوصا بعد اعتماد الصناديق البلاستيكية، التي حدت من كمية المصطادات، وضاعفت من مجهود العمل، مطالبين في ذات السياق إلى رفع الأثمنة بقيمة 60 سنتيما٬ عن الثمن المرجعي بكل موانئ التفريغ.

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

ads1
التخطي إلى شريط الأدوات